توقيف أحمد شومان.. المتهم الرابع بذمّ الرئيس


أسعد ذبيـان

نهار السبت، تمّ تبديل اسم إحدى مجموعات «الفايسبوك» لتصير: «بانتظار أحمد شومان الثلاثاء في مطار بيروت الساعة 10:30 صباحاً». فمن هو أحمد شومان؟
هو الشاب الرابع مع الثلاثة (نعيم حنا، وانطوان رميا، وشبل قصب) الذين صدرت بحقهم مذكرة توقيف وجاهيّة بالقضيّة التي أطلق عليها «قضية الفايسبوك». فقد قام الادعاء العام اللبناني المتمثل بقاضي التحقيق الأول في بيروت غسان عويدات باستجواب ثلاثة شبان بتهمة القدح والذم برئيس الجمهورية وتحقيره على «الفايسبوك» وإصدار مذكرات وجاهية بحقهم. فيما قام النائب العام التمييزي سعيد ميرزا بإصدار بلاغ بحث وتحر بحق أحمد شومان المقيم في أوكرانيا في شهر حزيران الماضي. بعدها بخمسة أيام (بداية الشهر الحالي)، تمّ إطلاق سراح الشبان الثلاثة في حين أنّ شومان تمّ توقيفه لدى وصوله إلى مطار بيروت الدولي من قبل الأمن العام ظهر أمس، على أن يسلك التحقيق معه أدراج المديرية العامة للأمن العام ونظارة قصر العدل في بيروت.

هذه القضية جرت على خلفية تعليق هؤلاء الشبان وغيرهم على مجموعة على موقع «الفايسبوك» الإلكتروني عنوانها: «لا نريد خبيثاً في سدة الرئاسة»، تعبيراً عن حنقهم من تحول دور رئيس الجمهورية من حَكَم إلى طرف في صراع الانتخابات البلدية في أيار الماضي، لا سيما في بلدة جبيل.
وكان أحمد شومان، وهو ممن يعتقد بأنهم من مؤسسي المجموعة، قد دفع ببراءته في إطلالة إعلامـية من مكان إقامته في أوكرانيا، معلناً أنّ كل ما قام به هو تحذير الرئيس ممن هم حوله. هذا الكلام يقابله «دليل» نشرته مجموعة خاصة لرئيس الجمهورية على «الفايسبوك» في أوائل الشهر الحالي. فتحت عنوان: «فرق كبير بين حرية التعبير والتحقير والتجريح والقدح والذم في رئيس بلادنا»، نشر ح. ق. أحد مديري المجموعة مقالة مقتضبة وصورة يفترض أنها مأخوذة للمجـموعة المنشأة بتاريخ الثاني عشر من أيار توضح بالأدلة قيام البعض بذم رئيس الجمهورية.

«شباب السفير» سأل أحمد أثناء وجوده في أوكرانيا بداية الشهر الجاري، فردّ على الاتهام والصور التي تظهر تعليقاته المسيئة ودافع عن نفسه قائلاً بأنّه تعرض للقرصنة عدة مرّات، وأنّ هناك العديد من الحسابات للاسم ذاته. وقد تبين لدى البحث وقتها وجود مستخدمين اثنين: الأول هو للشخص الذي نتحدث معه والآخر عليه صورة لشخص اسمه علي، الذي نفى أن يكون هو المستخدم الآخر، كما نفى حينها أحمد أن يكون قد أنشأ المجموعة بل أصرّ على القول بأن أحدهم جعله مديراً للمجموعة من دون أن يدري، ومن بعدها تمت إزاحته. كما ينكر أن يكون قد تهجم على الرئيس الجمهورية أو قام بذمه، ويتمسك بأنّ أقصى ما قاله هو أنّ الرئيس أسقط عنه الثوب الحيادي.

يبدو أنّ كلمات أحمد لصديقته: «أستودعك اليوم، وأراك الثلاثاء الساعة العاشرة والنصف» لن تصدق، فهو الآن ينتظر قراراً إمّا بحبسه أو بإطلاق سراحه أسوةً بالمتهمين الآخرين في القضية، قبل أن تتم إحالتهم للمحاكمة. وكان أحمد قد توجه برسالة إلى رئيس الجمهورية قبيل عودته عبر ما سبّب قضيته، أي عبر موقع «فايسبوك»، وجّه فيها التحية لـ«رمز السلطة في لبنان الحرية.. وممثل ورئيس كل مواطن لبناني داخل وخارج الوطن». وأضاف في رسالته: «يا دولة الرئيس، إن انتقدت يوماً أي موقف يتعلق بمقام الرئاسة الأولى، فكن على ثقة أنني بالوقت عينه أكون المحامي الأول عن الرئاسة الأولى ومقامها كما دافعت عنها أيام حملة «فل» التي طاولت الرئيس إميل لحود. اليوم أتوجه لسيادتك بالسؤال: لماذا سيتم توقيفي؟ أنا ابن لبنان الحرية والديموقراطية وحرية التعبير! يا دولة الرئيس أتمنى أن تصلك رسالتي مع كل الاحترام لشخصك ولمقامك».

توقيف فاستجواب.. ثم إفراج؟

نفذت السلطات الأمنية المختصة في مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت مذكرة التوقيف الغيابية الصادرة عن قاضي التحقيق الأول في بيروت غسان عويدات في حق المدعو أحمد شومان سندا للادعاء الصادر في حقه بجرم تحقير رئيس الجمهورية والقدح والذم به عبر «الفايسبوك».
وفي التفاصيل، ان جهاز الأمن العام في المطار أوقف شومان لدى وصوله إلى بيروت آتيا من كييف على متن طائرة تابعة للخطوط الجوية الأوكرانية، وقد تم نقله الى سجن رومية. ولاحقا، سيخضع شومان للاستجواب أمام القاضي عويدات.
وأفاد مصدر أمني لـ«السفير» بأن توقيف شومان تم بناء على مذكرة توقيف صادرة عن الأجهزة القضائية، وعُمّمت على كافة الأجهزة الأمنية. فكان من البديهي توقيف شومان بمجرد عودته كإجراء روتيني تجلى باستجوابه كما حدث مع الشبان الثلاثة الذين سبق وأوقفوا من قبل القضاء، ثم أفرج عنهم بطلب من رئيس الجمهورية.  وتوقع المصدر الأمني أن يتم الإفراج عن شومان بعد الانتهاء من التحقيق معه، قياساً إلى الإجراء الذي اعتمد مع الشبان الثلاثة.

One thought on “توقيف أحمد شومان.. المتهم الرابع بذمّ الرئيس

  1. تنبيه: Tweets that mention توقيف أحمد شومان.. المتهم الرابع بذمّ الرئيس « خربشات بيروتية -- Topsy.com

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s